تقنيّة جديدة تعزّز رغبتكِ الجنسية

Unknown 12:56 ص

تقنيّة جديدة تعزّز رغبتكِ الجنسية




img
















الشعور بالمتعة هو إحدى العناصر الأساسيّة لنجاح العلاقة الحميمة بين الزوجين. مع التقدم بالسّن أو وسط الضغوطات والإنشغالات اليوميّة قد تفقد المرأة هذا الشعور. إلى جانب الأدوات الجنسيّة التي تساعد في حلّ هذه المشكلة برزت تقنيّة طبيّة حديثة.
تقنيّة اسمها Orgasm Shot أو O-shot، أبصرت النور في العام 2011 على يد الطبيب Charles Runels، وتُشكّل ثورة في هذا المجال. مستوحاة من تقنيّة Vampire Facelift وتقضي بحقن المهبل بكميّة قليلة من الدم استخرج من جسمك.
المهمّة الأساسيّة لهذه التقنيّة هي إعادة الشعور بالمتعة إلى السيّدة والأهمّ هو الوصول إلى النشوة بسهولة. لكن من ناحيةٍ أخرى، تستخدم لتضييق المهبل الذي يتوسّع عند كلّ ولادة أو مع تقدّمكِ في العمر. يقوم بتطبيقها اليوم حوالي 180 طبيب تجميليّ في أميركا وحوالي 15000 إمرأة خضعت لها.
هذه الحقن يجب أن يقوم بها اختصاصيّ ضمن شروط طبيّة لتجنّب أيّ خطر يهدد حياة المرأة. عليكِ انتظار مدّة الشهر تقريباً للحصول على النتائج المبتغاة ونسبة نجاح هذه التقنية تتراوح من 90% لدى النساء اليافعات و60% لدى النساء اللواتي يعانين من انقطاع الطمث ولم يخضعن لعلاج بالهرمونات البديلة. ما ينتج عن هذه التقنية أن قبلة واحدة من زوجكِ كفيلة بتحريك رغبتكِ الجنسيّة.

شارك الموضوع

مواضيع ذات صلة