أساتذة جامعة المنيا يكتشفون علاجا جذريا للضعف الجنسي بدون أضرار

Unknown 10:56 م

أساتذة جامعة المنيا يكتشفون علاجا جذريا للضعف الجنسي بدون أضرار





نجح أساتذة طب جامعة المنيا وعدد من الجامعات المصرية التوصل إلى حل جذري لمشكلة الضعف الجنسي عند الرجال، وبدون أضرار على الأجهزة الحسية والعصبية.
الكشف أعلن عنه الأساتذة خلال اللقاء العلمي السنوي لقسم جراحة المسالك البولية بكلية الطب جامعة المنيا، والذي افتتحه الدكتور جمال أبو المجد، القائم بأعمال رئيس جامعة المنيا، وبحضور الدكتور جمال سيد صالح، عميد كلية طب المنيا.
وقال الدكتور جمال صالح: "إننا نسعى إلى تطوير منظومة العمل داخل المستشفيات الجامعية، وقد تم وضع تصور وتعديل للقانون المقترح، يراعي جميع العاملين بها من أعضاء هيئة التدريس وأطباء مقيمين وتمريض وعاملين، مع ضرورة مراعاة إعادة الهيكلة لرفع وتطوير الأداء، خاصة أن المستشفى الجامعي رغم شكوى المواطنين منها، إلا أنها تستوعب شهريًا أكثر من 21 ألف حالة، مطالبًا الجميع بالتعاون لزيادة الأداء".
وأضاف طبقا لما ورد في جريدة الشروق اليوميةإن المؤتمر يناقش مشكلة الضعف الجنسى عند الرجال وزرع دعامات في العضو الذكري لهؤلاء المرضى، حيث إن الموضوع متخصص وتم اختياره لمعالجة هذه المشاكل التى أصبحت تؤرق الرجال، إلى جانب الإعلان عن نجاح مثل هذه العمليات التي يقوم بها القسم من خلال أساتذة متخصصين.
وتابع: "إن هذه القضية لصعوبة الاعتراف بها يلجأ البعض إلى طرق ملتوية مثل الحصول على المنشطات الجنسية دون إشراف طبي، والاتجاه للأدوية والعقاقير المخدرة والمخدرات والتي تدمر الجهاز العصبي لديه، كما أننا نجد التجارة الرخيصة من الإعلانات الغير مسؤولة بعد من القنوات التجارية، والتي تقوم بالنصب على المواطنين".

شارك الموضوع

مواضيع ذات صلة